الرئيسية / إقرأ أيضا في / تقارير وحوارات / يينا نيوز الدولية في حوار خاص مع شيخ الحفارين الفنان التشكيلي المصري وحيد البلقاسي.
الفنان التشكيلي

يينا نيوز الدولية في حوار خاص مع شيخ الحفارين الفنان التشكيلي المصري وحيد البلقاسي.

يينا نيوز الدولية :

حاوره المراسل عبد العالي نجاح

 

يتناول الفنان التشكيلي المصري وحيد البلقاسي بالدراسة والتحليل واقع الفنون التشكيلية في أرض الكنانة خاصة وفي الوطن العربي على العموم، والمتمثل في معاناة الفنان التشكيلي ضد مطرقة بيروقراطية المؤسسات الوصية وسندان غياب ثقافة بصرية لدى المشاهد العربي، مما يدعو بالضرورة إلى تبني ثقافة المقاومة التي تنهل من الهوامش المتاحة داخل المجتمع قصد ترسيخ قيم وممارسات مميزة في أفق بناء ثقافة حداثية داخل الوطن العربي.   

  في هذا البوح الرمضاني الخاص ليينا نيوز ، يروي وحيد البلقاسي مساره الفني، وهو الذي خبر دروب ومدارات الفنون التشكيلية في الوطن العربي كناقد فني وكمبدع تشكيلي، مسلحا بثقافة وموروث غني الضارب جذوره في أعماق الحضارة الفرعونية والإفريقية على حد سواء.

 

* من هو وحيد البلقاسي؟

وحيد البلقاسي فنان تشكيلي وناقد فني، عشق الفن منذ الصغر، وهو من مدينة بيلا بكفر الشيخ في شمال دلتا النيل.

عشقت الموروث الشعبي والتراث الفرعوني والإفريقي، وشدني سحرهما الغامض والفتان، فاجتهدت في النهل من جذوري التاريخية، وفي البحث في الدلالات الرمزية والشعبية لهذا التراث الحضاري وعلاقته بالواقع المعاش من خلال التجربة الإبداعية، خاصة الرسم الأبيض والأسود والحفر على الخشب بطريقة الحفر البارز وكذا طباعة هذه الأسطح الطباعية.

الفنان التشكيلي

 

* هل يمكن أن تحدثنا عن بدايتك في مجال الفنون التشكيلية؟

بدأت مسيرتي الفنية منذ الطفولة، حيث كان أخي الأكبر يحضر لي مجلة سندباد التي كان يرسمها فنان مصر الكبير بيكار، وكنت أقوم  بمحاكاة هذه الرسوم كلحظة أولى من لحظات الإشراق الفني الطفولي. كما أحببت بابلو بيكاسو الفنان الهامشي الكبير.

دخلت كلية الفنون الجميلة في ثمانينيات القرن الماضي، وتابعت دراستي بالكلية ضد رغبة والدي رحمه الله، مما كان له الوقع السلبي على نفسيتي طوال سنوات الدراسة الخمس. سافرت إلى العراق بعد التخرج، وتعرفت على قامات الفن العراقي، وأطلعت على أعمالهم الفنية عن قرب، كما عرضت في قاعة الرشيد في بغداد. وشاركت طوال فترات الدراسة في العشرات من المعارض، وأقمت عدة معارض فنية شخصية. وقد أثرت رحلتي إلى العراق تأثيرا كبيرا على مشواري الفني في مجالي النقد الفني والممارسة الإبداعية.

وفي بداية التسعينيات من القرن الماضي، سافرت إلى السعودية، واشتغلت في الصحف والمجلات الخليجية كناقد ومبدع، حيث عاصرت جيل كبير من الفنانين والمبدعين في الخليج العربي. وقد عدت إلى مصر في منتصف التسعينيات، وكان وزير الثقافة فاروق حسني يعمل على توجيه الساحة التشكيلية نحو التجريد والعبثية الفنية وكذا تشجيع الفنانين الشباب على تبني هذا التوجه الفني عبر الجوائز والتحفيزات. ففضلت عن طواعية الاشتغال على هامش الساحة التشكيلية في مصر. وقد أستقر تفكيري أخيرا في تأسيس جماعة بصمات الفنانين التشكيليين العرب سنة 2010، والتي عرفت نجاحا كبيرا في تكوين نخبة عربية تشكيلية ناهزت 10 ألف فنان إلى حد الآن.

 

* تتميز الأعمال الفنية للفنان التشكيلي وحيد البلقاسي بفن الجرافيك، حيث يلقب بشيخ الحفارين. هل يمكن أن تحدثنا عن هذه الأعمال الفنية؟ وما هي الضرورات التي دفعتكم إلى هذا الاختيار؟

يعد الراحل عبد الحميد عروسي رئيس الاتحاد الجزائري للثقافة والفن أول من أطلق علي لقب شيخ الحفارين، وذلك نتيجة هجرة الفنانين الحفر على الخشب وكذا عجزهم عن الإبداع والتجديد في هذا الميدان الفني. وإنني جد فخور بمنجزي الفني في فن الحفر على الخشب رغم عدم عرض جداريتي بعرض 60 مترا وبارتفاع 125 سم، والتي سبق وأن قدمتها، بالإضافة إلى جدارية أخرى مرسومة بالأبيض والأسود تحكي الموروث الفني الشعبي والتراث الإفريقي والفرعوني وكذا العبق الشجي لموروثنا الثقافي وعاداتنا المشتركة وتقاليدنا العريقة، والتي تتقاطع داخل بلدان الوطن العربي؛ وذلك من خلال الموتيفات الشعبية ودلالاتها الرمزية، والصورة النمطية للمرأة الشعبية، وعربات الكارو وأبراج الحمام وأشجار مدينة بيلا التي تشبه القرية الكبيرة، وفرن خبز أمي، ووالدي الطحان الذي أفتخر بمهنته خاصة حين علمت أن والد الفنان الكبير رمبرانت كان طحانا، مهنة إطعام الآخرين. كما أعجبتني الكتابة الهيروغليفية والتي استطعت من خلالها استشراف أبعاد المنظور الثلاثي وكذا التراص الأفقي للعناصر والأشكال، مما يساعد الحفار على التخليصات للعناصر والشخوص التي تفرضه خامة السطح الخشبي الصلب، وكذا أدوات الحفر الصلبة.

وتشكل هذه التيمات والموتيفات التي تزاوج بين ما هو شعبي تارة وإفريقي أو فرعوني تارة أخرى، أسلوبا فنيا يتيح إمكانية الخروج من قماط المدارس الفنية المختلفة، والبحث عن ديمومة وبقاء. صورة بصرية تشكيلية، وبصمة فنية خاصة تميز أعمالي التشكيلية.

الفنان التشكيلي

 

* من المعروف على الأستاذ وحيد البلقاسي أنه من دعاة تشكيل حركة تشكيلية في الوطن العربي، حيث تم تأسيس جماعة بصمات الفنانين التشكيليين العرب. ما هو جديد جماعة بصمات؟ وأين وصل الطموح في تأسيس إتحاد التشكيليين العرب؟

أسست جماعة بصمات الفنانين التشكيليين العرب سنة 2010، حيث تم تقديم 15 تظاهرة فنية شارك فيها فنانين تشكيليه من كل البلاد العربية. وقد شكلت هذه المبادرة الفنية صرخة في وجه المؤسسات الثقافية الحكومية التي تعمل على تكريس المحسوبية والزبونية في إقامة المعارض والسفريات الفنية وكذا اختيار نفس الوجوه الفنية قصد تمثيل مصر في المحافل العربية والدولية.

كما سمحت هذه التظاهرات الفنية المنظمة من طرف جماعة بصمات الفنانين التشكيليين العرب من تكريم رموز فنية عربية في مجال الفنون عامة كالأدب والشعر والفنون التشكيلية، بالإضافة إلى تبادل الخبرات والتجارب وإقامة الورشات الفنية المشتركة وكذا التعارف عن قرب بين الفنانين.

كما تم تقديم موسوعة معرض في كتاب في الجزء الأول والتي صدرت في سنة 2014 ووزعت في البلاد العربية، حيث شمل الكتاب 220 فنانا وفنانة من الوطن العربي مع كتابة نقدية عن كل فنان مشارك. وتعمل جماعة بصمات الفنانين التشكيليين العرب حاليا على إنجاز الجزء الثاني من الموسوعة الفنية.

هذا، وتعمل جهات معينة على التشويش على روح إتحاد الفنانين التشكيليين العرب، وذلك من خلال تقسيم وتصنيف الفنانين العرب على أسس دينية أو عقائدية أو عرقية، وهي تصنيفات لا أساس لها من الصحة بحكم أن الفن لغة مشتركة تخاطب الجميع.

الفنان التشكيلي

 

* هل يمكن أن تحدثنا بالمناسبة عن واقع الفنون التشكيلية في مصر وكذا في الوطن العربي؟

ظل جيل الكبار من الفنانين التشكيليين يهيمن على الساحة التشكيلية في مصر. وأن التحولات والتغيرات الأخيرة التي شهدها العالم العربي وكذا التطورات في مجال  التكنولوجيا الحديثة ساهمت لا محالة في إفراز نخبة جادة وجدية تعمل على ترسيخ تقاليد حداثية في الساحة الفنية المصرية. إلا أن الأزمة الاقتصادية التي تشهدها مصر وكذا عدم العناية بالفنون التشكيلية من طرف المسؤولين يصير الفنان كمن يدور مع طواحين دون كيشوت الهوائية.

* ومن المعروف أيضا على الفنان وحيد البلقاسي أنه زاوج بين الإبداع والنقد في مشواره الفني، وهي ميزة نادرة في الساحة التشكيلية. هل يمكن أن تحدثنا عن النقد الفني في الوطن العربي؟

تتميز أعمالي الإبداعية بالمزاوجة بين النقد والإبداع، ولكني كنت ولازلت حريصا جدا على عدم ترجيح كفة النقد على حساب الأعمال الإبداعية، حيث أن أساتذة كبار ضاع فنهم وسط اهتمامهم بالنقد الفني. وأعتقد جازما أن النقد الفني في مجال الفنون التشكيلية يعيش أزمة كبيرة نتيجة طغيان النقد الإخباري كخبر في صحيفة، والنقد الشخصي لأعمال فنان تشكيلي من طرف كاتب محب لهذه الأعمال الفنية، والنقد كحالة مزاجية يعرفها بعض الكتاب. لكن النقد المبني على أسس علمية وإستطيقية غير موجود في الساحة التشكيلية، إلا نادرا وفي حالات خاصة.

الفنان التشكيلي

 

* ماذا تشكل الفنون التشكيلية بالنسبة للفنان وحيد البلقاسي؟

الفنون التشكيلية نمط وأسلوب حياة أعيشها وأعشقها، وأستمتع بالفن درسا وعملا في انتظار أن يصبح الفنان ذو قيمة مجتمعية، وأن يصبح الفن أسلوب حياة في كل المناحي والمجالات المعيشية، حيث لازال يعاني الفنان الطابع النخبوي للفن داخل الساحة الثقافية في الوطن العربي.

الفنان التشكيلي

* كلمة أخيرة أستاذ وحيد البلقاسي…

كلمة شكر وتقدير للإعلامي القدير عبدالعالي نجاح على هذا الحوار الراقي ولوكالتكم الرائدة التي اشكرها على الاهتمام بالأدب والثقافة والفنون كما أتمنى من المولى عز وجل أن تصحو الأمة العربية على قيمها وفنونها وموروثها الثقافي والفني، والذي كان له الفضل الكبير في إبراز العديد من الفنانين العالميين الكبار، وعلى سبيل الذكر بول موندريان الذي أنبنت أعماله الإبداعية على أسس الموروث الفني الإسلامي والعربي.

عن Iena News

شاهد أيضاً

التعليم

قطاع التعليم احتجاجات متوالية ….. كيف يستقيم حاله والمساءلة والمحاسبة رهينة نص الدستور؟

 يينا نيوز العربية : محمد جمال بن عياد.   من المحال أن يستقيم حال منظومة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *