أخبار عاجلة
الرئيسية / إقرأ أيضا في / دين ودنيا / بلا بسملة… [لَيَسَتِ النَّائِحَةُ الثَّكْلَى كالمُسْتَأجَرةِ].
الثَّكْلَى

بلا بسملة… [لَيَسَتِ النَّائِحَةُ الثَّكْلَى كالمُسْتَأجَرةِ].

يينا نيوز العربية : د. أحمد محمد شديفات /الأردن.

 

 النائِحَة :- هي اِلمْرأَة التي تبكي المَيت وتذكر خِصاله وتُعدِّد صفاته، وتواجدها يكون في المَأْتَميَّات، والنياحة من أعمال الجاهلية وقد نهى عنها الإسلام، وأما الثَكْلَى فهي اِمْرَأةٌ فجعت بفقدان ولدها أو حبيبها أو قريبها، والثُّكْل هو الموت والهلاك والفقدان فتصاب بالحسرة والويل وشدة العويل والبكاء والحرقة…وشتان الآن بين الثَكْلى الحقيقية والثَكْلى المستأجرة التي تؤدي دور تمثيلي بدون حرقة وحزن ومرارة ولهفة وألم وإنما دموع معدودة مدفوعة الثمن سلف دون خلف.

وهذه المولولة المستأجرة اتخذت النياحة مهنة وتصريح مقابل ثمن قليل بدل العويل ولتضفي جواً من الحزن والأسى وتهيج المفجوعات من الأمهات والزوجات والبنات….وهي ممارسة في مهنتها وذكر مناقب الفقيد وصفاته وتتفنن في الطرح وتفوق غيرها من النائحات الممثلات في هذا الفن الرخيص ومن هنا جاء الإسلام فوضع حدا ومانعا لمثل تلك الترهات وهي اعتراض على حكم الله تعالى وقدره.

قال صلى الله عليه وسلم {النائحة إذا لم تتب قبل موتها تقام يوم القيامة وعليها سربال من قطران ودرع من جرب} وقد أرشد صلى الله عليه وسلم الإنسان لأحسن بيان {فلما مات ابنه إبراهيم قال:- العين تدمع، والقلب يحزن، ولا نقول إلا ما يرضي ربنا، وإنا بفراقك يا إبراهيم لمحزونون } هذه الموهومة التي قد تكون مستأجرة لإتمام صفة النياحة والتي ظهرت فجأة المدعوة “خديجة جنكيز” والتي تدعي أنها مخطوبة للصحفي جمال خاشقجي مع أن الخطبة شرعا وعد بالزواج ، وكل الشبهات تدور رحاها على هذه المرأة التي ظهرت صدفة لا بل قدرا في حياة الرجل.فلا يستبعد أنها مدفوعة من جهة معينة ودور تمثيلي مقابل تنفيذ مخطط مدروس منحوس…يوما من المهتمين بالشأن الإيراني وآخر تنتقل إلى العماني الخليجي مثل نغمات المطربين.

هذه المرأة بهذا العمر لم يذكر أنها متزوجة أو مطلقة أو أرملة وكيف وصلت وظهرت في حياة الرجل فهي ممارسة ومثقفة وصاحبة حيلة ودهاء ولها ماضي عملي مشبوه حسب سيرتها التي ذكرت ولها اهتماماتها الخاصة.

إذن وراء هذه المرأة ما وراءها من أسرار…ووَرَاءَ الأَكَمَةِ مَا وَرَاءَهَا. ومن هذه المستأجرة فقد طالبت خديجة جنكيز بمعاقبة «كل المسؤولين المتورطين في هذه الوحشية من أسفل إلى أعلى الهرم، وإحالتهم إلى القضاء» وما هي صفتها الرسمية بهذه المطالبة ولا يوجد ما يثبت علاقتها بهذا الطلب …وذهبت إلى أمريكا بناء على طلب الرئيس ترامب إذن هي فعلا ثكلى مستأجرة لإكمال هذا الدور والأعمال بالنيات.

وإن عدت إلى الثكلى الحقيقية وهي زوجته الدكتور آلاء ناصيف التي من واجبها السؤال وتسليط الأضواء الخارجية والداخلية عليها لا نسيانها وأولادها فهم أقرب الناس للمرحوم جمال خاشقجي، فقد قالت آلاء ناصيف” في حين تدعي المزعومة خديجة أنها خطيبة جمال، أنا لم أسمع بهذا الاسم مسبقًا، ولا يعلم بها أهله ولا ابنه عبد الله الذي كان معه في تركيا لمدة أسبوعين قبل اختفائه” إذن يوجد حلقة مفرغة تدور من خلالها هذه المرأة وتحتفظ بإسرار مخفية عن تلك العلاقة المحبوكة المبركة.

فهذه المرأة ينطبق عليها{{وَلَا تَكُونُوا كَالَّتِي نَقَضَتْ غَزْلَهَا مِن بَعْدِ قُوَّةٍ أَنكَاثًا تَتَّخِذُونَ أَيْمَانَكُمْ دَخَلًا بَيْنَكُمْ …}} فقد اتخذت وسائل عديدة عتيدة من أجل الوصول لأهدافها وقد استدرجت الرجل إلى حتفه وهي متفرجة وشاهد عيان فالجريمة فيها أطراف داخلية وأخرى خارجية ومصالح متداخلة متشابكة وما على أهله إلا أن يقولوا {… فَصَبْرٌ جَمِيلٌ ۖ وَاللَّهُ الْمُسْتَعَانُ عَلَىٰ مَا تَصِفُونَ…}

عن Iena News

شاهد أيضاً

مواقع التواصل الاجتماعي،

د.أحمد علي سليمان: مواقع التواصل الاجتماعي قادت الناس للقيام بأكبر عملية تواصل في التاريخ الإنساني وتوظيفها لخدمة الدين والوطن ضرورة حياتية.

يينا نيوز العربية :   أكد الدكتور أحمد علي سليمان عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية …