أخبار عاجلة
الرئيسية / إقرأ أيضا في / دين ودنيا / مولد الربيع النبوي
مولد

مولد الربيع النبوي

يينا نيوز العربية : الدكتور أحمد محمد شديفات / الأردن.

 

أن يأتي الربيع في موعده وأزهاره ووروده في الثاني عشر من ربيع الأول في كل عام يحمل وينشر عطره في جنبات الكون وتسبح الكائنات والمخلوقات وجميع ما خلق الله في آلائها وكونها وأجرامها والسماء وأبراجها والأرض وسهولها ومروجها وأوديتها كلها تردد قول الحق {{…مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّه…}} شهادة أن لا إله إلا الله بأن محمدا رسول الله صلى الله عليه وسلم….أي أعظم وأرفع وأجل منزلة أن يوصف رسولنا الكريم مقرونا باسم رب العالمين .

علمنا ربنا جلاله كيفية الصلاة على رسوله الكريم وصلاة ملائكته والمؤمنين قال الله تعالى :-{{ إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ ۚ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا}} أنه لشرف عظيم ومقام كريم وصلاة تشريف وتعظيم من الله والملائكة ونداء موجه من رب العالمين لكل المؤمنين بالبركة والدعاء والثناء له مقابل الأجر الكبير يقول صلى الله عليه وسلم {{من صلى علي واحدة صلى الله عليه بها عشرًا}}} إذن يحق أن يكون مولده ربيعا دائما على البشرية جمعاء قال تعالى :- {{…وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ…}} رحمة في رسالته أنقذ بها البشرية من الضلال إلى الهداية وأخرجهم من الظلمات إلى النور ومازال نور الهداية يشع بفضل الله . هذا الربيع الذي حمل البشرى بأنواعها وألوانها إلى الناس كافة قال الله تعالى :-{{..وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا كَافَّةً لِّلنَّاسِ بَشِيرًا وَنَذِيرًا}} مبشرا برسالة ربه الكريم ومنذرا كل معرض وعنيد عن رسالة التوحيد.

ربيع دائم الخضرة والنضرة والهواء العليل والنسيم اللطيف الخفيف يجذب اليه كل الأنفس الرضية بحسن أخلاقه وطيب كلامه ومزاجه ولا ينكر ذلك أحد فقد أخبر عنه رب البشر البشر {{…فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللَّهِ لِنتَ لَهُمْ ۖ وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ…}} عاد الربيع مع الرحمة مرة ومرات بعدد من الصفات منها اللين واللطف والقلب الرحيم والشفقة على كل المؤمنين {{…حَرِيصٌ عَلَيْكُم بِالْمُؤْمِنِينَ رَءُوفٌ رَّحِيمٌ…}} جاء الربيع بما فيه من الخيرات والشمائل والصفات مرات عديدة وتميز عن كل الفصول ربيعا بزهره وورده الذي أختاره رب العالمين {{… قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِّنْ أَنفُسِكُمْ…}}من أفضلكم وأكرمكم فجَوْهَر معدِنه نَفِيسٌ، معروف شريف مشهور بين قومه بالصادق الأمين….. {{قالتْ خَدِيجَةُ أم المؤمنين رضي الله عنها:- …كلَّا، أَبْشِرْ، فو اللهِ لا يُخْزِيكَ اللهُ أبدًا، فو اللهِ إنَّكَ لَتَصِلُ الرحِمَ، وتصدُقُ الحديثَ، وتَحْمِلُ الكَلَّ ، وتَكْسِبُ المَعْدُومَ، وتَقْرِي الضَّيْفَ، وتُعِينُ على نَوَائِبِ الحقِّ }} لم يكن صلى الله عليه وسلم طعانا ولا لعانا ولا فاحشا ولا متفحشا، محبا للخير والبشرية كافة من أجل الهداية.

 حمل الرسالة وذهب نحو الطائف فرده أهلها وأغروا به سفائهم وأسالوا الدم من قدميه الشريفتين ومع هذا كان ودودا رحيما لا يحمل في قلبه إلا الرحمة والدعوة لهم والشفقة عليهم {{ قَالَ النَّبيَّ ﷺ لِعَليًّ رضي الله عنه فو اللَّهِ لأنْ يهْدِيَ اللَّه بِكَ رجُلًا واحِدًا خَيْرٌ لكَ من حُمْرِ النَّعم}} ومع هذا كانت دعوته مستجابة فلم يدعو عليهم وإنما دعى لهم بالخير وخصهم بها وقال صلى الله عليه وسلم :-{{…فَنَادَانِي مَلَكُ الْجِبَالِ وَسَلَّمَ عَلَيَّ، ثُمَّ قَالَ: يَا مُحَمَّدُ، إِنَّ اللهَ قَدْ سَمِعَ قَوْلَ قَوْمِكَ لَكَ، وَأَنَا مَلَكُ الْجِبَالِ وَقَدْ بَعَثَنِي رَبُّكَ إِلَيْكَ لِتَأْمُرَنِي بِأَمْرِكَ، فَمَا شِئْتَ، إِنْ شِئْتَ أَنْ أُطْبِقَ عَلَيْهِمُ الْأَخْشَبَيْنِ “، فَقَالَ لَهُ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «بَلْ أَرْجُو أَنْ يُخْرِجَ اللهُ مِنْ أَصْلَابِهِمْ مَنْ يَعْبُدُ اللهَ وَحْدَهُ لَا يُشْرِكُ بِهِ شَيْئًا}}هذه هي دعوة الايمان أعلى همة وأبعد نظر في طلب هداية الإنسان.

ومن رحمته وحبه وحسن عفوه ولطفه ففي فتح مكة المكرمة أكرم قومه رغم تمكنه من رقابهم فالعفو عند المقدرة….{{قال ابن هشام حَدَّثَنِي بَعْضُ أَهْلِ الْعِلْمِ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَامَ عَلَى بَابِ الْكَعْبَةِ، فَقَالَ:…: يَا مَعْشَرَ قُرَيْشٍ، مَا تُرَوْنَ أَنِّي فَاعِلٌ فِيكُمْ؟ قَالُوا: خَيْرًا، أَخٌ كَرِيمٌ، وَابْنُ أَخٍ كَرِيمٍ، قَالَ: اذْهَبُوا فَأَنْتُمْ الطُّلَقَاء}}وقد شهد له الله في سورة القلم وما خطت الآيات القرآنية إلا اليه بأمر رب العالمين بقوله الكريم {{وَإِنَّكَ لَعَلَىٰ خُلُقٍ عَظِيمٍ }} وتميز في صفاته وحسن كلامه ومعاملته مع كل البشر حتى باقي المخلوقات فقد شكى له الجمل وبكى بين يديه فعَنْ عَبْدِ اللهِ بنِ جَعْفَرٍ قَالَ: فَدَخَلَ أي النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَائِطًا (بُسْتَانًا) لِرَجُلٍ مِنَ الأَنْصَارِ، فَإِذَا جَمَلٌ فَلَمَا رَأَى النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَنَّ وَذَرَفَتْ عَيْنَاهُ، فَأَتَاهُ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَمَسَحَ ذِفْرَاهُ فَسَكَتَ…}} وقد حن الجذع للرسول الله صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وهو جماد{{قال جَابِرِ بنِ عَبْدِ اللَّهِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا «أَنَّ امْرَأَةً مِنَ الأَنْصَارِ قَالَتْ لِرَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَا رَسُولَ اللَّهِ: أَلا أَجْعَلُ لَكَ شَيْئًا تَقْعُدُ عَلَيْهِ فَإِنَّ لِي غُلامًا نَجَّارًا قَالَ: إِنْ شِئْتِ، قَالَ: فَعَمِلَتْ لَهُ الْمِنْبَرَ فَلَمَّا كَانَ يَوْمُ الْجُمُعَةِ قَعَدَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَى الْمِنْبَرِ الَّذِي صُنِعَ فَصَاحَتِ النَّخْلَةُ الَّتِي كَانَ يَخْطُبُ عِنْدَهَا حَتَّى كَادَتْ تَنْشَقُّ فَنَزَلَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَتَّى أَخَذَهَا فَضَمَّهَا إِلَيْهِ فَجَعَلَتْ تَئِنُّ أَنِينَ الصَّبِيِّ الَّذِي يُسَكَّتُ حَتَّى اسْتَقَرَّتْ}} وعن جابر بن عبدالله رضي الله عنهما قال دعوت الرسول صلى الله عليه وسلم يوم الخندق {{قالت:-“أي زوجة جابر” عندي شعير وعناق، فذبحت العناق، وطحنت الشعير، حتى جعلنا اللحم في البرمة، ثم جئت النبي صلى الله عليه وسلم والعجين قد انكسر، والبرمة بين الأكافي قد كادت أن تنضج، فقلت: طعيمٌ لي؛ فقم أنت يا رسول الله ورجل أو رجلان، قال: كم هو؟ فذكرت له.

قال: كثير طيب! قال: قل لها لا تنزع البرمة ولا الخبز من التنور حتى آتي فقال: قوموا. فقام المهجرون والأنصار، فلما دخل على امرأته قال: ويحك! جاء النبي صلى الله عليه وسلم، والمهاجرون والأنصار معه، قالت: هل سألك؟ قلت: نعم. فقال: ادخلوا ولا تضاغطوا، فجعل يقسم الخبز ويجعل عليه اللحم، ويخمر البرمة والتنور إذا أخذوا منه، ويقرب إلى أصحابه، ثم ينزع، فلم يزل يكسر الخبز ويغرف حتى شبعوا وبقي بقية قال: كلي هذا وأهدي، فإن الناس أصابتهم مجاعة}} هذه بركة من بركاته عليه الصلاة والسلام فقد أطعم جيشا كثيرا خرج في سبيل الله {{وقال عليه الصلاة والسلام في ختام القصة للمرأة: كلي هذا وأهدي، فإن الناس أصابتهم مجاعة، قالت: فلم نزل نأكل ونهدي يومنا أجمع}} ما شاء الله.

ومن معجزات الرسول صلى الله عليه وسلم نبع الماء من بين أصابعه {{ مِنْ حَدِيثِ جَابِرٍ أَيْضًا «عَطِشَ النَّاسُ يَوْمَ الْحُدَيْبِيَةِ وَكَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بَيْنَ يَدَيْهِ رَكْوَةٌ يَتَوَضَّأُ مِنْهَا فَجَهَشَ النَّاسُ فَقَالَ مَا لَكُمْ؟ فَقَالُوا: يَا رَسُولَ اللَّهِ لَيْسَ عِنْدَنَا مَا نَتَوَضَّأُ بِهِ وَلا مَا نَشْرَبُهُ إِلاَّ مَا بَيْنَ يَدَيْكَ، فَوَضَعَ يَدَهُ فِي الرَّكْوَةِ فَجَعَلَ الْمَاءُ يَفُورُ مِنْ بَيْنِ أَصَابِعِهِ كَأَمْثَالِ الْعُيُونِ، فَشَرِبْنَا وَتَوَضَّأْنَا، فَقِيلَ: كَمْ كُنْتُمْ؟ قَالَ: لَوْ كُنَّا مِائَةَ أَلْفٍ لَكَفَانَا كُنَّا خَمْسَ عَشْرَةَ مِائَةً}} قدرة الله القادر على كل شيء ….فلا تستغرب ولا تتعجب وقل لا إله إلا الله,محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم ورَوَى الأمام الْبَيْهَقِيُّ فِي الدَّلائِلِ عَنْ قَتَادَةَ بنِ النُّعْمَانِ أَنَّهُ أُصِيبَتْ عَيْنُهُ يَوْمَ بَدْرٍ فَسَالَتْ حَدَقَتُهُ عَلَى وَجْنَتِهِ فَأَرَادُوا أَنْ يَقْطَعُوهَا فَسَأَلُوا رَسُولَ اللَّهِ فَقَالَ: لا، فَدَعَا بِهِ فَغَمَزَ حَدَقَتَهُ بِرَاحَتِهِ، فَكَانَ لا يَدْرِي أَيَّ عَيْنَيْهِ أُصِيبَتْ}} ويحكى أنه قَدْ وَفَدَ عَلَى عُمَرَ بْنِ عَبْدِ الْعَزِيزِ ـ رَحِمَهُ اللّهُ ـ رَجُلٌ مِنْ ذُرّيّة قتادة بعد ذلك زمن التابعين فَسَأَلَهُ عُمَرُ مَنْ أَنْتَ ؟ فَقَالَ:- أَنَا ابْنُ الّذِي سَالَتْ عَلَى الْخَدّ عَيْنُهُ*** فَرُدّتْ بِكَفّ الْمُصْطَفَى أَيّمَا رَدّ فَعَادَتْ كَمَا كَانَتْ لِأَوّلِ أَمْرِهَا ***فَيَا حُسْنَ مَا عَيْنٍ وَيَا حُسْنَ مَا خَدّ وفي الختام روى الطبراني….عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( مَنْ قَالَ: جَزَى اللَّهُ عَنَّا مُحَمَّدًا بِمَا هُوَ أَهْلُهُ ، أَتْعَبَ سَبْعِينَ كَاتِبًا أَلْفَ صَبَاحٍ ) اللهم أرزقنا شفاعته وسقنا من يده الشريفة شربة ماء لا نظمأ بعدها والمسلمين كافة…آمين

عن Iena News

شاهد أيضاً

غزوة بدر

غزوة بدر.. دروس وعبر.

يينا نيوز العربية : معمر حبار / الجزائر.   الدّارس لغزوة بدر يمكنه أن يقف …