اكادير:حقائق جديدة تفضح مسؤول حكومي في قضية انتحار هزت الرأي العام الوطني‎

40

يينا نيوز العربية : رشيد اركمان ـ المغرب.

 

تتبعا لملف محاولة انتحار شابة بإحدى الفنادق الفاخرة بأكادير والتي يلفها غموض كبير حيث اختلفت سيناريوهات تداولها بمختلف المواقع الإعلامية ، توصلت وكالة الأحداث الدولية من مصادرها الخاصة أن النيابة العامة باستئنافية أكادير قامت بالمتعين وتعاملت مع الملف بجدية تامة حيث قامت باستدعاء الكاتب العام لوزارة الصحة ومن كان رفقته لتعميق البحث والوقوف على حقيقة وظروف محاولة الانتحار الذي أقدمت عليه شابة من شرفة أحد الفنادق الفاخرة والمصنفة ذات الجودة العالية لفك لغز الاشاعات الرائجة ومعاقبة الجانحين.

وأسفر البحث الأولي عكس ما تروج له بعض المنابر الإعلامية حيث قامت شابتين نزيلتين بالفندق بحجز غرفة المسئول بوزارة الصحة والادلاء بمعطيات مزورة وهمية الى حين التحاقه مباشرة الى الغرفة المعلومة دون أن يثير انتباه المستخدمين.

وحسب تصريحات العشيقة التي اباحت بعلاقاتها الحميمية بالسالف الذكر والتي حددتها في أربع سنوات وكانت بدايتها سنة 2015 اثناءها كانت فرصة للتعرف وتبادل اطراف الحوار . وكذا شريط كاميرات المراقبة المثبتة خارج الفندق والتي رصدت المعني استعمل الباب الخاص للعمال للقرار رفقة شابتين إحداهما متزوجة لإحياء الليالي الماجنة.

وأضافت المصادر ذاتها أن الكاتب العام لوزارة الصحة حاليا سبق أن ادين في ملفات الخيانة الزوجية وتمت تبرئته بعد تنازل زوجته.

التعليقات مغلقة.