سجين

123

بقلم : تغريد أبو مويس/ فلسطين.

 


سجين

***

نار اذا هم قدموا
وبالرحيل اذا هموا
زعموا ان للصبر احتمال
فوهن الصبر وما وهنوا
مباركة ارض وطئت اقدامكم
حين تحلوا و ترتحلوا
الف الف عام يمر
وما زال الأمل يتقدُ
بان ظلما لا محالة زائل
وبذاك اليقين النصر قادم
اسود بالكهوف مسجونة هزلت
والضباع بالفلا تسرح وتمرح
أن القيد من صبري فاذا
الصبر بالأيمان يلتحمُ
كانوا شباب وشيبا صاروا
على العهد ظلوا ما استسلموا
نطوي الأيام عاما بعد عام
لعل فجر الحرية يوما يهلُ
سجين لأني ما هانت عليّ أرضي
وما رضيت الغاصبين بها يمروا
أسامر بؤس الليالي لا ابالي
ولو عددتها لصار الدمع انهرُ
الى الله رافعا اكفي لعل فرجا
بعلم الغيب يستترُ
حلمي يا احبتي فضاء بان
نوائب الدهر الى زوال
نحن القناديل في الصحراء مضاءة
هانت دولة إلى القرارات تحتكمُ
تحصدنا المنايا شهيدا تلو شهيد
ففي موتنا ياعزوتي حياة لكم

التعليقات مغلقة.