wrapper

عاجل
المجموعة: الصحة والحياة

غريس جيري تتحدث في مؤتمر قمة برنامج واشنطن لزمالة مانديلا للعام 2015 (D.A. Peterson/State Dept.)

 

 

شيرأميركا : يينا نيوز العربية.

 

 

عندما أصبح قانون الأميركيين المعوقين قانونا نافذا ودخل حيز التنفيذ في العام 1990، غيّر بشكل جذري الطريقة التي يعيش بها المعوقون في المجتمع الأميركي ويشاركون من خلالها في الاقتصاد الأميركي. وفي السنوات التي انقضت منذ ذلك الحين، فإن بشارة هذا القانون بتكافؤ الفرص للجميع ازدادت انتشارًا

 

 

تعرفوا على اثنين من الناشطين اللذين زارا الولايات المتحدة من خلال برامج التبادل التي ترعاها وزارة الخارجية. خلال هذه البرامج تبادل الناشطان الأفكار مع قادة الدعوة لحقوق ذوي الإعاقة وانخرطا في الثقافة والحياة الأميركية، فعاشا مباشرة تجربة تيسير شؤون المعوقين الذي أمكن تحقيقه من خلال قانون الأميركيين المعوقين. انظروا ما قاما به بعد عودتهما إلى بلديهما لتشجيع ذوي الإعاقة على المشاركة في جميع جوانب الحياة، في الدراسة والعمل والمجتمع.

 

خوان أنخِل دي غوفيا

 

 

خوان أنخِل دي غوفيا (إلى اليمين) وملكة جمال فنزويلا السابقة فانيسا بيريتي يتشاركان في استضافة حدث بيسبول إي أميستاد (البيسبول والصداقة) للشباب من مجتمع الصمّ. (Giulliana Gandullia/U.S. Embassy, Caracas)

 

في العام 2015، جاء خوان أنخِل دي غوفيا إلى الولايات المتحدة للمشاركة في برنامج للقادة الزوار الدوليين يسمى إتاحة الوصول للجميع”. وخلال البرنامج، عاش دي غوفيا تجربة الاستفادة من مزايا قانون الأميركيين المعوقين، ودرس كيف يمكنه نقل مستوى إمكانية الوصول للمزايا ذاته إلى بلده فنزويلا.

 

ووفقا لدي غوفيا، المُصاب بالصمم، فإنه توجد قوانين مفيدة لذوي الإعاقة في فنزويلا على الصعيد الوطني. ولكن على المستوى المحلي، “ليس هناك أشخاص يتحملون مسؤولية الوفاء بما ينص عليه القانون. وقد تعلمتُ في الولايات المتحدة أننا بحاجة إلى البدء في التغيير في المناطق التي نعيش فيها.”

 

ونظرًا لأن دي غوفيا يعمل على مستوى البلدية، كتب هو وفريقه مرسومًا مدنيا يسمى “إتاحة إمكانية الوصول للجميع”، على غرار قانون الأميركيين المعوقين. وقد تم اعتماده حتى الآن في بلديتين، وما زال قيد المناقشة في 16 بلدية أخرى.

 

غريس جيري

 

منذ قيامها بزيارة أميركا ضمن برنامج واشنطن لزمالة مانديلا في العام 2015، تستفيد المُنشدة الدينية والناشطة النيجيرية غريس جيري من الشراكة مع اثنتين من المنظمات الأميركية لتوسيع نطاق عمل منظمتها الخاصة، جمعية الأصدقاء الشاملة.

 

 

 

وبمساعدة من المعهد الديمقراطي الوطني والوقف الوطني للديمقراطية، استطاعت جمعية الأصدقاء الشاملة القيام بما يلي:

  • أطلقت حملة “لن نترك أحدًا متخلفا عن الركب: أصوات المعاقين لها أهمية”، ما أدى إلى زيادة مشاركة النيجيريين ذوي الإعاقة في العملية السياسية.
  • وفرت ناموسيات مُعالَجة خصيصًا لمكافحة الملاريا لأكثر من 500 طفل معوق.
  • بدعم من منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف)، اضطلعت بمشروع للنظافة النسائية الخاصة والصحة المستدامة للفتيات والنساء ذوات الإعاقة في ولاية بلاتو في نيجيريا.

 

وقالت جيري، التي فقدت ساقيها في حادث سيارة في العام 2002، إنها معجبة بالهدف الأميركي المتمثل في “منح أفراد المجتمع ذوي الإعاقة الفرصة للمشاركة على قدم المساواة في المجتمع. فإتاحة المشاركة إدماج واحتضان للجميع.”

 

من نحن who are we

IENA-NEWS  is characterized by credibility and the transfer of the correct news, and not characterized by any kind of partialty of a particular party

 

-وكالة الأحداث الدولية للأنباء ـ يينا نيوز IENA-NEWS.أول منارة اعلامية دولية مستقلة "أون لاين" بحجم العالم بخمس لغات (العربية والفرنسية والانجليزية والهولاندية والإيطالية) تصدر من العاصمة بروكسيل. وتجدد على مدار الساعة.

-شعارنا الحقيقة والحياد في التعاطي مع نقل الملفات الساخنة والأخبار المنوعة المغربية والعربية والدولية ..
-نعتمد في جمع موادنا من مصادر حصرية خاصة عن طريق كوادر إعلامية عربية وأجنبية متميزة في المجال الصحافي والإعلامي لبث الاخبار ونقلها بكل مصداقية وحيادية أولا بأول الى متتبعي وكالة يينا نيوز الدولية.


إقرأ المزيد..

تقارير وحوارات Reports

صورة تعبيربية     يينا نيوز ...
ألمانيا     يينا نيوز العربية : ...