wrapper

عاجل
المجموعة: غرائب وطرائف

صورة للمجهر الورقي

 

 

شيرأميركا : يينا نيوز العربية.

 

 

يتذكّر المبتكر مانو براكاش من جامعة ستانفورد الزيارة التي قام بها في العام 2011 إلى مركز بحث ميداني في تايلاند، وكان مجهزًا بمجهر مرتفع التكلفة لدرجة أن أحدًا لم يكن يستخدمه على الإطلاق خشية كسره أو إعطابه.

 

 

لذلك عمل براكاش، جنبًا إلى جنب مع زميل له، على ابتكار المجهر الورقي القابل للطيّ: وهو يُصنع من الورق المقوّى الذي يمكن لأي شخص أن يطويه ليتحول إلى مجهر بقوة تكبير عالية في سبع دقائق. وهذه العملية مماثلة لفن قص وطي الورق الياباني الذي يُعرف باسم أوريغامي (origami).

 

والمجهر الورقي القابل للطيّ خفيف الوزن وشديد التحمل بما يكفي لحمله وأخذه إلى أي مكان. كما أن عدساته الصغيرة يمكنها أن تقوم بتضخيم الأشياء بمقدار ألفي مرة. والأفضل من هذا كله، أنه يكلف أقل من مما يعادل دولارًا واحدًا.

 

ويمكن للمجهر القابل للطيّ أن يعاين الكائنات والأشياء الصغيرة التي قد يصل حجمها إلى 0.7 ميكرون، أي أقل من ميكرون واحد (الميكرون هو جزء من المليون من المتر) – ويبلغ حجم معظم الخلايا عدة ميكرونات. وهذا من شأنه أن يفتح عالمًا جديدًا من الاكتشافات العلمية.

 

عينة من الصور، بما فيها صور الطفيليات والبكتيريا (أعلى اليسار)، وصورة لرِجل خنفساء صغيرة (أسفل اليمين) (Cybulski et al./PLOS ONE)

 

وبالفعل، فإن هذا الابتكار يؤجّج الخيال ويحفّزه لدى الكثيرين في جميع أنحاء العالم. فقد أرسل براكاش 50 ألف مجهر ورقي قابل للطيّ للمتطوعين بتجربة استخدامه في 130 بلدًا.

 

ففي لاغوس، نيجيريا، عرض براكاش المجهر الورقي القابل للطيّ لمجموعة من الطلاب، ومعظمهم لم يسبق له أن رأى مجهرًا على الإطلاق. أمسك طلاب الصف ببعوضة ووضعوها على شريحة تحت المجهر وبدأوا في تمريرها- فبدت الحشرة، بأنفها الخرطومي الغريب الشكل، وفمها الأنبوبي الأجوف، وهو ما يزال أحمر بسبب الدم الذي عليه. وقال براكاش إن ذلك العرض قدم بشكل مركّز درسًا عن البعوض والملاريا والناموسيات التي يمكن أن تمنع الملاريا.

 

وأضاف براكاش، الذي يدرّس الهندسة الحيوية في جامعة ستانفورد في كاليفورنيا، لا يكفي أن تقرأ عن هذا الابتكار. لابد أن تقوم بتجربته.”

 

ويأمل براكاش أن يرسل مليون مجهر ورقي قابل للطيّ إلى الطلاب في جميع أنحاء العالم بحلول نهاية العام 2017. ويقول، “إننا، في النهاية، نعتقد أن كل طفل في العالم يجب أن يحمل مجهرًا في جيبه. تمامًا مثلما يحمل القلم الرصاص.”

 

 

 

من نحن who are we

IENA-NEWS  is characterized by credibility and the transfer of the correct news, and not characterized by any kind of partialty of a particular party

 

-وكالة الأحداث الدولية للأنباء ـ يينا نيوز IENA-NEWS.أول منارة اعلامية دولية مستقلة "أون لاين" بحجم العالم بخمس لغات (العربية والفرنسية والانجليزية والهولاندية والإيطالية) تصدر من العاصمة بروكسيل. وتجدد على مدار الساعة.

-شعارنا الحقيقة والحياد في التعاطي مع نقل الملفات الساخنة والأخبار المنوعة المغربية والعربية والدولية ..
-نعتمد في جمع موادنا من مصادر حصرية خاصة عن طريق كوادر إعلامية عربية وأجنبية متميزة في المجال الصحافي والإعلامي لبث الاخبار ونقلها بكل مصداقية وحيادية أولا بأول الى متتبعي وكالة يينا نيوز الدولية.


إقرأ المزيد..

تقارير وحوارات Reports

صورة تعبيربية     يينا نيوز ...
ألمانيا     يينا نيوز العربية : ...