افتتاح مسجد “الصفا والمروى” بالجماعة الترابية سيدي سليمان شراعة.

0 20

في إطار العناية ببيوت الله وتأهيلها لما تضطلع به من دور فعال في نشر قيم الإسلام السمحة وتبليغ رسالة الاعتدال والوسطية والممارسة المثلى لشعائر ديننا الحنيف، أشرف السيد عبد الحق حوضي عامل إقليم بركان يوم الجمعة 8 شعبان 1438 هـ الموافق لـ 5 ماي 2017 على مراسم تدشين مسجد الصفا والمروة بالجماعة الترابية لسيدي سليمان شراعة.

وذلك بحضور السيد محمد حباني رئيس المجلس العلمي ببركان، العلامة الدكتور مصطفى بنحمزة رئيس المجلس العلمي المحلي بوجدة السيد رئيس المجلس الإقليمي لبركان، السيد مندوب وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، السادة البرلمانيين، السادة رؤساء الجماعات الترابية، السادة رؤساء المصالح الخارجية ورؤساء الجمعيات، ممثلي وسائل الإعلام وفعاليات من المجتمع المدني ومجموعة من المصلين من عباد الرحمان.

وقد تميز افتتاح هذا المسجد بالخطبة الأولى ،لأول صلاة جمعة تقام به والتي القاها العلامة الدكتور مصطفى بنحمزة رئيس المجلس العلمي المحلي بوجدة وعضو المجلس العلمي الأعلى حول موضوع “أهمية الذوق بالاسلام “

وقد تم بناء هذه المنشأة الدينية على مساحة إجمالية تقدر ب 988 م2 رصد لها غلاف مالي يقدر بحوالي 4.999.665 درهم من طرف المحسن بونوار يعقوبي، ويتكون هذا المشروع من قبو يشمل 7 محلات تجارية ، أماكن للوضوء ومستودع ، أما الطابق السفلي فيتكون من قاعة الصلاة للرجال، مسيد، غرفة الإمام وغرفة الأموات ، إضافة الى طابق أول الذي يحتوي على قاعة الصلاة للنساء و مسكن للإمام

هذا ، وتندرج هذا المبادرة في إطار تعزيز المكانة التي تتميز بها بيوت الله باعتبارها مكان عبادة وشعيرة من شعائر الإسلام مصداقا لقوله عز وجل : “ في بيوت أذن الله أن ترفع ويذكر فيها اسمه يسبح له فيها بالغدو والآصال رجال لا تلهيهم تجارة ولا بيع عن ذكـر الله. ” صـدق الله مولانا العظيـم.، و مواكبة أيضا للنمو الديمغرافي والحضري الذي يشهده الإقليم واستجابة للطلبات المتزايدة على الخدمات الدينية التي توفرها المساجد، من تحفيظ للقرآن الكريم وتوجيه وتأطير وإرشاد، ومحو للأمية، كما أن بناء المساجد سيساهم بشكل فعال في توفير الظروف الملائمة لممارسة شعائر ديننا الحنيف والنهوض بالوظيفة الدينية المحورية لهذه المنشئات الدينية في تكريس دورها لتكوين الشخصية المغربية المسلمة والحفاظ على الهوية الروحية للأشخاص.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.