الدخول المدرسي لهذا العام يتم على أحسن ما يرام بكل جهة بني ملال خنيفرة

وكالة الأحداث الدولية : سعيد فريكس/ المغرب.

 

انطلقت اليوم، فاتح أكتوبر 2021، الدراسة بصفة فعلية بمختلف المؤسسات التعليمية التابعة لجهة بني ملال خنيفرة، في أجواء تربوية جيدة تتسم بالتعبئة  الجماعية للأطر التربوية والإدارية والتلميذات والتلاميذ على حد سواء.

 وذلك وفق نمط التعليم الحضوري بالنسبة لجميع الأسلاك والمستويات، والذي تم اعتماده اعتبارا للسير الإيجابي للحملة الوطنية للتلقيح، خاصة بالنسبة للفئة العمرية 12-17 سنة، التي سرعت من وتيرة بلوغ المناعة الجماعية المنشودة، حيث تجاوزت نسبة التلميذات والتلاميذ الذين تلقوا الجرعة الأولى بجهة بني ملال خنيفرة  80%.

وقام السيد مصطفى السليفاني مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال خنيفرة مرفوقا بالسيد حميد الشكراوي المدير الإقليمي ببني ملال بزيارات ميدانية تفقدية لعدد من المؤسسات التعليمية، للوقوف عن كثب على أجواء انطلاق الدراسة، وتتبع ومواكبة التدابير التربوية والإجراءات الوقائية المتعلقة بتطبيق مقتضيات البروتكول الصحي الخاص بالمؤسسات التعليمية الذي تم تحيينه وتعميمه على المؤسسات التعليمية بالجهة.

هذا، وبالموازاة مع ذلك، تمت تعبئة لجن جهوية وإقليمية للتتبع والمواكبة الميدانية للدخول المدرسي 2022-2021، والوقوف على مدى تطبيق الإجراءات التربوية لاستقبال التلميذات والتلاميذ، والتقيد الصارم بالتدابير الوقائية المتضمنة في البروتوكول الصحي المحين للمؤسسات التعليمية.

وبلغ مجموع التلاميذ برسم الموسم الدراسي الحالي بجهة بني ملال خنيفرة 557823  تلميذة وتلميذا، بزيادة في عدد التلاميذ بلغت 4,26% مقارنة مع الموسم الدراسي السابق.

كما يتميز الدخول المدرسي 2022-2021 بتحسين العرض التربوي، من خلال إحداث ما مجموعه 18 مؤسسة تعليمية عمومية جديدة، تهم 03 ثانويات تأهيلية، و07 ثانويات إعدادية و07 مدارس جماعاتية، بالإضافة إلى مدرسة ابتدائية تم إحداثها في إطار شراكة. وهو ما ساهم في الرفع من مجموع المؤسسات التعليمية العمومية بالجهة إلى 2080 مؤسسة تعليمية بجميع الأسلاك التعليمية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط