[سقف بلا أوتاد ] سقف بلا أوتاد للشاعر زيد الطهراوي

سقف بلا أوتاد

من دموعي أنت تزداد نبوغا

من صراخ الموج في قلب فقير للسكون

كل ما تكتب من شعر و تهديه إلينا جائر مثل الأرق

إنه يكتب بالزهر مآسينا و أشباح السجون

هل تحب الشمس و الظلم تغذيه لأسراب الطيور

هل لأبنائك تعطي غيمة الحب و تعطي الآخرين

ثورة الريح التي فيها اغتراب و شجون

و لأم و أب تحمل ذكرى حبهم نورا و انداء و نبضا لا يخور

و لكل العابرين

تحمل الدمع و ذكرى الموت اغلالا تمادت في الغرور

من دموعي أنت تزداد شموخا

ثم لا تدري بأن السقف سوف ينهار أمام الناظرين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط