فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بسيدي بنور تقرير عن الاحتفال بالذكرى 63 لليوم الوطني للمقاومة.

0 388

في إطار الاحتفال بالذكرى الثالثة والستين لليوم الوطني للمقاومة، الذي يقترن بذكرى استشهاد البطل محمد الزرقطوني، نظم فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بسيدي بنور، بتعاون وتنسيق مع جمعية المنتدى النسائي لبنات المقاومين.

وبحضور جمعية واكريس للتنمية والثقافة والفنون، وجمعية التنمية والإبداع بسيدي بنور، وأسرة المقاومة وجيش التحرير، وفعاليات شبابية، ومهتمين، وباحثين، وأساتذة، ومثقفين، ندوة فكرية بعنوان “جوانب من تاريخ الحركة الوطنية والمقاومة المسلحة والفداء بالمغرب” افتتحت بآيات بينات من الذكر الحكيم للمقرئة زينب بلحياني، وبعد الكلمة التي ألقاها السيد أحمد حمينة ممثل المندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير بسيدي بنور، قام بتقديم المداخلات السيد زهير الواطلي متصرف بالفضاء التي وردت على الشكل التالي:

– مداخلة الأستاذة خديجة بلحياني عن جمعية واكريس للتربية والثقافة والفنون بسيدي بنور بعنوان “المقاومة المسلحة بالمدن الشهيد محمد الزرقطوني نموذجا”

– مداخلة الأستاذ محمد بلفرجي: بعنوان “جوانب من تاريخ منطقة سيدي بنور خلال فترة الحماية “

ـ مداخلة السيدة نادية أسامة رئيسة جمعية المنتدى النسائي لبنات المقاومين بسيدي بنور بعنوان: “محمد الزرقطوني رمز المقاومة والفداء والتضحية”

ـ مداخلة الأستاذة منى الحجلي واعظة بالمجلس العلمي المحلي بسيدي بنور بعنوان: “دلالات ومعاني الاحتفال باليوم الوطني للمقاومة”

شهادة حية أدلت بها السيدة حدو القرشي ابنة المقاوم المرحوم الرداد القرشي عن الأحداث التي عاصرتها خلال مرحلة النضال السياسي بمنطقة سيدي بنور.

وألقى الشاعر عمر الوراوي والشاعرة أمينة إحسان قصائد شعرية بعنوان: “الأيام” و”شبابنا يدوم” و”أنا المقاوم محمد الزرقطوني”، وأنشودة بعنوان “حماك ربنا”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.