يَوْمُ مِيلَادِكِ سِفْرٌ بَيْنَ أَسْفَارِ الْخُلودْ

بقلم : د. محسن عبد المعطي / مصر

 

باقة ورد عطرة  من حديقة قلبي مهداة إلى صديقتي الغالية وديان الغريري بمناسبة عِيدِ مِيلَادِها  مع أطيب التمنيات بدوام التقدم والتوفيق ,وإلى الأمام دائما إن شاء الله تعالـَى

 

عِيدُ مِيلَادٍ سَعِيدْ = هَلَّ بِالْعُمْرِ الْمَدِيدْ

يَوْمُ مِيلَادِكِ سِفْرٌ = بَيْنَ أَسْفَارِ الْخُلودْ

عِشْتِ وِدْيَانُ فَخَاراً = شَاقَنَا هَلْ مِنْ مَزِيدْ

أَنْتِ أَشْرَقْتِ بِسُؤْلٍ = رَخَّ سَيْلاً مِنْ رُدُودْ

فَيْضُ أَنْوَارِكِ زَهْرٌ = وَابْتِسَامٌ وَوُرُودْ

طِيبُ بَاقَاتِكِ عِطْرٌ = جَاءَ مِنْ نَوْعٍ فَرِيدْ

أَلْفُ خَيْرٍ أَنْتِ فِيهِ = كُلَّ عَامٍ بَيْنَ غِيدْ

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط